» » 50 عاصفة ترابية تجتاح بغداد سنويا

بغداد/ أحمد محمد - وكالة انباء المدى
كشفت دراسة لوزارة الصناعة والمعادن، عن انخفاض قيمة الاشعاع الشمسي الواصل لمدينة بغداد، بسبب تفاقم الاتربة الصاعدة ضمن التيارات الهوائية.
 وقال الباحث في الهيئة العامة للبحث والتطوير الصناعي احمد انور علوان في بيان تلقت "المدى برس" نسخة منه إن "عدد الايام الصافية التي شهدتها بغداد خلال هذه السنة تقارب 270 يوما، واما ما تبقى من الايام فكانت اما غائمة او مغبرة، حيث سجلت فيها قيمة الاشعاع الشمسي ما دون 1000 واط\م2 يوم.
 واضاف ان "الايام الغائمة والممطرة في بغداد لم تتجاوز 40 يوما، اي ان ما يقارب 50 يوما من السنة كانت تتخللها عواصف ترابية امتدت لعدة ايام، مشيرا إلى ان "قيم الاشعاع الشمسي سجلت انخفاضا ملحوظا، حيث وصل المعدل السنوي لها (4470) واط \م2، واذا ما قورنت بالمعدلات السنوية السابقة نجد ان المعدل السنوي قد وصل إلى (5400) واط \م2 نهاية التسعينيات".
واوضح الباحث علي الصالحي ان "العواصف الترابية التي مرت على بغداد أدت إلى نقصان كميات الاشعاع الشمسي الواصل إلى سطح الارض عن معدلاته الطبيعية بما يقارب 1000 واط \م2 كمعدل سنوي".
وبين ان "هذا المعدل ليس ثابتا وانما مرتبط بالفترة التي جمعت خلالها البيانات، ولكن يمكن اعتباره مؤشراً يمكن الاخذ به لدراسة الظاهرة التي من شأنها ان تسبب في اعادة الحسابات الخاصة بتطبيقات الطاقة وتحديدا التطبيقات الخاصة بالخلايا الشمسية والتطبيقات الحرارية للسخان الشمسي التي تحتاج إلى معرفة شدة وكمية الاشعة الشمسية الساقطة على موقع التطبيق".
ويشهد العراق عواصف ترابية شديدة تستمر احيانا لعدة ايام، تؤدي الى انخفاض في مستوى الرؤية الافقية إلى عدة امتار، وتؤدي إلى العديد من حالات الاختناق، في وقت يرجع الخبراء كثرة هذه العواصف إلى قلة الغطاء النباتي، وارتفاع نسب الجفاف وقلة الامطار. 

عن المدون Ahmed Mohammad

مدون عربي اهتم بكل ماهوة جديد في عالم التصميم وخاصة منصة بلوجر
»
السابق
رسالة أقدم
«
التالي
رسالة أحدث

ليست هناك تعليقات :

ترك الرد